11أضف إعلان

ألعاب أطفال للبيع في مصر

(152)

الحالة

نوع الاعلان

السعر

جنيه

المدينة

المنطقة

شاهد المزيد

كن اول من يعلم عن الاعلانات الجديدة

حذف
لوازم الأطفال و الألعاب
ألعاب أطفال
هل تريد زيادة مبيعاتك ؟

هل تريد زيادة مبيعاتك ؟

افتح متجرك الآن

أو

تواصل مع فريق المبيعات

ألعاب الأطفال وأهميتها

ألعاب الأطفال

تمتلك ألعاب الأطفال دوراً كبيراً في حياة الأطفال وتنمية شخصياتهم وتفكيرهم، حيث يمكن التعرف على ذلك من خلال تأثير هذه الألعاب على اختلاف أنواعها في نفسية الطفل وتطوّره الحركي، والذهني، والإبداعي، كما تساهم ممارسة اللعب الفعلي عند الأطفال سواء كان ذلك من خلال اللعب بالألعاب المنزلية أو ممارسة الرياضات المختلفة؛ على بناء علاقات تفاعلية مع الأطفال الآخرين أو الكبار تساهم في تنمية مهاراتهم الاجتماعية، وتساعدهم على نمو عقولهم بطريقة سليمة. 

أقسام ألعاب الأطفال

  • العاب تنمية المهارات الاجتماعية: ألعاب البنات والعرائس، والكتب الملونة. 

  • ألعاب تنمية القدرات الجسدية لدى الطفل: سيارات الأطفال، والدراجات، والمكعبات، والطائرات، والقطارات. 

  • ألعاب تنمية المهارات الحسية: ألعاب الموسيقا، والبيانو، والألعاب المائية. 

  • ألعاب تنمية المهارات الثقافية: الكتب التعليمية، وأغاني تعليم الكلمات والحروف والأرقام. 

  • ألعاب تساعد في تنمية وتعزيز ذكاء الطفل: مثل الشطرنج، والصلصال، وألعاب التلوين، والتركيب، والمكعبات. 

نصائح في اختيار ألعاب أطفال مناسبة 

قبل شراء الألعاب للأطفال لا بد من اتباع بعض النصائح التي تساعد في عملية الاختيار هذه، واختيار ما هو مناسب للطفل، ومن أبرز هذه النصائح: 

  • إعطاء الطفل فرصة اختيار اللعبة التي يريدها، مع ضرورة إرشاده إلى اللعبة التي تناسب عقله وعمره. 

  • اختيار اللعبة التي تناسب شخصية الطفل، فمثلاً عندما يكون الطفل كثير الحركة يمكن اختيار لعبة مطاطية تساعده في تفريغ طاقته اليومية، أما إذا كان الطفل كسولاً ويشعر بالملل بسرعة؛ يمكن اختيار لعبة متحركة مثل سيارات الأطفال، أو دراجات صغيرة، أو الدمى لكي تزيد من حيويته ونشاطه وتساهم في رفع طاقته الحركية. 

  • توفير سبل الأمان في اللعبة المختارة؛ كان تكون اللعبة تتكون من أجزاء كبيرة لا يمكن بلعها من قبل الطفلة، أو احتوائها على بروزات حادة تسبب أذيته. 

  • أن تكون اللعبة سهلة التنظيف لكي تستطيع الأم تنظيفها باستمرار حتى لا تتراكم عليها الأوساخ التي من الممكن أن تؤذي الطفل.

  • التأكد من سلامة ألعاب الركوب مثل الدراجات أو السيارات، وذلك للحفاظ على سلامة الطفل أثناء ركوبها. 

  • الحرص على اختيار ألعاب أطفال تشجع الطفل على الإبداع والابتكار. 

  • مراعاة الإرشادات المرفقة مع اللعبة والموجودة على غلافها لتحديد اللعبة التي تناسب عمر الطفل. 

أنواع ألعاب الأطفال حسب أعمارهم

ألعاب أطفال حتى عمر السنة

تكون العاب الاطفال في هذا العمر عبارة عن الألعاب الحسية التي تساعده في التعرَف على العالم الخارجي من خلال حواسه الخمسة، كما أن هذا النوع من الألعاب لا ينمي مهارات معينة عند الطفل بل أنه يعمل على تنمية حواسه فقط ومساعدته على إدراك كافة الأمور التي تدور من حوله، ومن الأمثلة على هذه الألعاب؛ الألعاب الملوّنة والألعاب المتحركة التي يمكن تثبيتها على سرير الطفل. 

ألعاب أطفال من عمر 1-3 سنوات

تتمثل ألعاب الأطفال في هذا العمر بالألعاب التي تساعد الطفل في تنمية قدراته الذهنية والجسدية، واستهلاك طاقته الزائدة، وتتمثل هذه الألعاب في ألعاب الحركة والجري، وركوب الدراجات والسيارات الصغيرة، والألعاب التعليمية مثل الألوان، ووسائل النقل، وتقطيع الفواكة والخضراوات، وألعاب الحيوانات. 

ألعاب أطفال حتى عمر 6 سنوات

عند بلوغ الطفل عامه الثالث؛ تزداد مهاراته ويصبح أكثر استعداداً للتعامل مع العالم الخارجي، كما أنه يفضل في هذا العمر اللعب مع الأطفال الآخرين والانخراط في المجتمع المحيط به، مما يساهم في زيادة قدراته الاجتماعية، وتزايد رغبته في لعب الألعاب الرياضية والحركية، وتنمية قدراته الذهنية، فيبداً عندها في تعلّم القراءة، وتمييز الحروف والأرقام، لذلك يمكن للأهل استغلال هذه التغيّرات جميعها في تعليم الطفل كيفية مسك القلم والسيطرة عليه. 

أهم ألعاب أطفال تعليمية

المكعبات

أثبت المختصون أن لعبة المكعبات هي من أكثر الألعاب التي تفيد الطفل في تنمية مهاراته وقدراته الذهنية، ومن أبرز فوائد هذه اللعبة على الأطفال: 

  • تعزيز النمو الفكري: لعب الطفل بالمكعبات يدخله في تجربة فهم العديد من المفاهيم مثل التوازن، والجاذبية، بالإضافة إلى أنها تساعد الطفل على التركيز وتنمية قدرته على حل المشاكل التي يواجهها أثناء التركيب. 

  • إخراج الجانب الإبداعي للطفل: فهذه اللعبة هي من الألعاب التي تعمل على إظهار مهارات الطفل من خلال بناء الأشكال التي يرغب بها. 

  • تعزيز المهارات الحركية والاجتماعية وتنميتها: وذلك عندما يلعب الطفل مع الأطفال الآخرين ويتعاونون مع بعضهم البعض في بناء أشكال معينة، مما يبث روح التعاون فيما بينهم وتنمية العلاقات وتعزيزها. 

  • تحسين الاستدلال الفراغي: تساعد المكعبات الطفل على إدراك كيفية وضع المكعبات في المكان المناسب لها والتفكير بأحجام المكعبات، مما ينمي تفكير الطفل وإدراكه.

  • تنمية مهارات اللغة والقراءة: وذلك لأن لعب الطفل بالمكعبات يساعده في إدراك عملية التسلسل، ويسهل عليه القراءة، بالإضافة إلى المساهمة في زيادة قدرته على التعبير اللغوي من خلال شرحه للأشكال التي ركبها. 

المراحل النمائية للعب بالمكعبات

  • الأطفال في عمر أقل من عامين: يحاول الطفل في هذه المرحلة حمل المكعبات واللعب فيها، أو وضعها في لعبة أخرى مثل السيارات والشاحنات لنقلها، وتقدّم المكعبات للأطفال في هذا العمر تجربة متكاملة في التعرف على الأشياء ولمسها والتعرف على الأصوات عند سقوط المكعبات على الأرض. 

  • الأطفال في عمر 2-3 سنوات: يستمر الطفل في هذه المرحلة في استكشاف المكعبات بصورة أكبر وأوسع مما سبق، كما أنه يصبح أكثر دراسة في كيفية استخدامها وصنع أشكالاً متعددة منها، بالإضافة إلى أنه يستخدم خياله الواسع وكافة مهاراته الإدراكية في عملية التركيب. 

  • الأطفال من عمر 4-5 سنوات: يبدأ الطفل في هذه المرحلة باستخدام خبرته في تركيب بعض الأشكال والنماذج مثل الجسور، الأمر الذي يساعده في تحقيق التوازن. 

  • الأطفال في عمر 5 سنوات وأكثر: تبدأ مهارات الطفل هنا في الظهور بشكل أوضح، إذ إنه يكون على علم كافٍ بجميع الأحجام والأشكال، مما يساعده على ابتكار أشكال أكثر براعة وأكثر دقة. 

اللعب بالرمال

يعد اللعب بالرمل من الألعاب المفضلة للعديد من الأطفال، كما أنها تقدّم فوائد كبيرة لهم، إذ إنها تساهم في تعزيز مهارات الشعور، والتشكيل، والبناء، والحفر لدى الطفل، وتقوية عضلاته أثناء اللعب، من خلال حفر الخنادق وعمل شقوب داخل الرمل، وبناء الجبال، وصنع أشكالاً مختلفة فيه، وكل ما يلزم الطفل للعب بالرمال هو مساحة فارغة تحتوي على رمل، مع ضرورة التأكد من نظافته وخلوه من أي شيء قد يؤذي الطفل، والحرص على مراقبة أحد الأشخاص البالغين لمنطقة اللعب وإعطاء الطفل أفكاراً جديدة. 

الألعاب الخشبية لتعليم العد

يعد هذا النوع من الألعاب مفيد جداً للطفل، إذ إنه يتعلم من خلاله العد قبل دخوله المدرسة، كما أنها تساعده على معرفة الألوان وتنمية المهارات الحركية لديه، وتأتي هذه الألعاب بأشكال مختلفة تجذب الطفل وتناسب الأعمال من 3-5 سنوات. 

القصص التعليمية

أكثر أنواع الألعاب التعليمية انتشاراً وأكثرها تفضيلاً من قبل الآباء والأمهات، وتتعدد أنواع هذه القصص من تلك التي تعلّم الطفل الكلمات والحروف، وتلك التي تساعده في تعرّف أنواع الحيوانات وأجزاء الجسم. 

البطاقات

تفيد هذه الألعاب الطفل في تعلّم الكلمات والحروف العربية والإنجليزية مع إمكانية تعلّم بعض حروف اللغات الأخرى، وتساعده في تنمية القراءة وحفظ الحروف بسهولة، وتأتي هذه البطاقات مصنّعة من الكرتون المقوى أو الخشب. 

التأثير النفسي والاجتماعي للألعاب في حياة الأطفال

لألعاب الأطفال تأثيراً نفسياً واجتماعياً واضحاً على الطفل، إذ تساعده في تبسيط الأحداث من حوله، من خلال خلق شخصيات وقصص وهمية وأجواء وأماكن تناسب مشاعره، كما يساهم اللعب في تعويض الطفل عن الأمور التي يفقدها في حياته، إذ إنه يقوم بتصوير الأفعال التي لا يسمح له كطفل بممارستها من خلال لعب الألعاب التي تمثّل هذه الأفعال، مثل أكل الحلويات بكثرة، أو ممارسة مهنة يقوم بها الكبار، بالإضافة إلى مساهمة اللعب في سيطرة الطفل على تعابيره العاطفية من خلال إعادة وتكرار التجارب غير السارة التي أخافته، ويقوم بالتعامل معها بطرق مختلفة كل مرة، فعلى سبيل المثال أن يرى حادثاً مرورياً ويتعامل معه بطريقته التي من الممكن أن تكون بطولية بنظره.

أسرع - أسهل - مجانا
حمل تطبيق السوق المفتوح مجانا
App GalleryGoogle PlayApp Store
امسح الكودqr
OpenSooq - السوق المفتوح